رجب الأصب في كلمات أهل البيت عليهم السلام

456 مشاهدةآخر تحديث : الإثنين 5 يونيو 2017 - 1:59 مساءً
رجب الأصب في كلمات أهل البيت عليهم السلام
 روي عن رسول الله  صلى الله عليه وآله:: رجب شهر الاستغفار لامّتي، فأكثروا فيه الاستغفار فانّه غفورٌ رحيم، ويسمّى الرجب الاصبّ لان الرّحمة على امّتي تصب صبّاً فيه، فاستكثروا من قول “اَسْتَغْفِر اللهَ وَاَسْأَلُهُ التَّوْبَةَ ” المصدر/ مفاتيح الجنان
عن الإمام موسى بن جعفر الكاظم عليه السلام:: رجب نهر في الجنّة أشدّ بياضاً من اللّبن، وأحلى من العسل مَنْ صام يوماً من رجب سقاه الله عزوجل من ذلك النّهر.المصدر/ من لا يحضره الفقيه ج2 ص92
عن الإمام الكاظم عليه السلام : ” رجب شهر عظيم يضاعف الله فيه الحسنات ، ويمحو فيه السيئات ، من صام يوما من رجب تباعدت عنه النار جمسيرة سنة ، ومن صام ثلاثة أيام وجبت له الجنة ” المصدر/من لا يحضره الفقيه ج2 ص92

عن النبي صلوات الله عليه أنه قال : إن الله تعالى نصب في السماء السابعة ملكا يقال له : الداعي ، فإذا دخل شهر رجب ينادي ذلك الملك كل ليلة منه إلى الصباح : طوبى للذاكرين ، طوبى للطائعين ، ويقول الله تعالى : أنا جليس من جالسني ، ومطيع من أطاعني ، وغافر من استغفرني ، الشهر شهري ، والعبد عبدي ، والرحمة رحمتي ، فمن دعاني في هذا الشهر أجبته ، ومن سألني أعطيته ، ومن استهداني هديته ، وجعلت هذا الشهر حبلا بيني وبين عبادي فمن اعتصم به وصل إليّ.المصدر/ الاقبال

عن الإمام الصّادق (عليه السلام) : إذا كان يوم القيامة نادى منادٍ من بطنان العرش : أين الرجبيون ؟ .. فيقوم اُناسٌ يضيىء وجوههم لأهل الجمع على رؤوسهم تيجان الملك ، مكلّلة بالدرّ والياقوت ، مع كلِّ واحدٍ منهم ألف ملك عن يمينه وألف ملك عن يساره، ويقولون :هنيئاً لك كرامة الله عز َّوجلَّ يا عبدالله!..

فيأتي النّداء من عند الله جلَّ جلاله : عبادي وإمائي !.. وعزتي وجلالي لأكرمنَّ مثواكم ، ولأجزلنَّ عطاياكم ، ولأوتينَّكم من الجنَّة غرفاً تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها ونعم أجر العاملين ، إنّكم تطوَّعتم بالصّوم لي في شهرٍ عظّمتُ حرمته وأوجبتُ حقّه .. ملائكتي !.. أدخلوا عبادي و إمائي الجنّة. ثمَّ قال الصادق (ع) : هذا لمن صام من رجب شيئاً ولويوماً واحداً في أوَّله أو وسطه أو آخره. المصدر/ ثواب الأشهر الثلاثة ص٣١ ، وسائل الشيعة الجزء١٠ ص ٤٧٩
2017-06-05
أترك تعليقك
2 تعليق
*الاسم
البريد الالكترونى
 
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة المسجد الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

  • العائد إلى الله
    العائد إلى الله
  • حليم
    حليم
عبدالله الرومي